التحذير من قول "فُلان لَا بِيرحُم وَلَا بِخَلِّ رَحْمة الله تِنْزَل"

اعْلَم أَنَّ مَشِيئَةَ اللهِ نَافِذَة لَا يُغَيِّرُهَا شَىء وَلَا أَحَدَ يَسْتَطِيعُ اَنْ يَمْنَعَ نَفَاذَ مَشِيئَةِ الله وإِنَّ مِمَّا يَجِبُ التَحْذِيرُ مِنْهُ قَوْلُ بَعْضِ النَّاس "فُلَان لَا بِيِرْحَم وَلَا بِخَلِّ رَحْمَة الله تِنْزَل" فَهَذِهِ الكَلِمَةُ مَنْ فَهِمَ مِنْهَا أَنَّ هَذَا الإنْسَانَ يَمْنَعُ نَفَاذَ مَشِيئَةِ اللهِ فيكون قد كذب الدين وَالعِيَاذُ بِاللهِ لِنِسْبَتِهِ العَجْزَ إِلَى الله.

أَمَّا مَن فَهِمَ مِنْهَا أَنَّهُ بِسَبَبِ فُسُوقِهِ وَمَعَاصِيهِ يَكُونُ سَبَبًا لِعَدَمِ نُزُولِ الرَّحْمَةِ عَلَيْهم فلا يحكم عليه بالردة وَلَكِن هَذِهِ الكَلِمَةُ لَا يَجُوزُ قَوْلُهَا وَيَجِبُ التَّحذِيرُ مِنْهَا.

وَسُبْحَانَ اللهِ وَالحَمْدُ لِلَّهِ رَبِّ العَالَمِين